وعود وزارة التجارة.. الكذبة الكبرى!