هل تتوارى مايكروسوفت وراء عمالقة التقنية؟