أرادوا اغتيال أحد ضباط مخابرات الجيش بكاتم للصوت!